الطموح و العمل والمثابرة والالتزام وقليل من المشاغبة تكون الحياة ناجحة

Friday, August 17, 2007



رسالة علمانية



خير النساء هي زوجة الرئيس المقبل لتركيا وهي لفتت الانظار بلبسها للحجاب فى الاماكن العامة
وما يعرف عن تركيا وعلمانيتها بأنها ترفض اى مظهر من مظاهر الدين

واتوقع ان هذه اشارة اسلامية قوية تحقق التوازن بين الاسلام والعلمانية وان كان المستقبل يميل لصالح الاسلام فى تركيا
بعد سنين طويلة من الملل العلماني وعدم التقدم منه

تركيا تعلمنت فما استفادت؟
لاشئ

وهي رسالة الى العلمانيين اوجهها
بأن اوربا كانت تعيش بالظلام بسبب ظلم الدين عليها
وسيطرة الكنيسة بطريقة مجحفة
واليوم باسم العلمانية يتم ظلم حرية الشخص حتى فى لباسه
أليست العلمانية ومن أسفل منها حدة الليبرالية هى معتقد الحرية كما تدعون ؟
فلماذا لا تجعلون الناس تمارس حرياتها على ما تريد

ولا اعتقد ان المرأة لو ارتدت الحجاب ستخبئ اسفل منه القنبلة

قد تكون القنبله عقلها حيث تدمر أفكار جاهلة يحملها فكر يدعى الحرية

الاسلام وليس ( التأسلم) دعي الى التفكير والانطلاق بالفكر وهو كلام ليس انشائى ولكن ارجعوا الى التاريخ وتسلسلوا فيه
لتجدوا ان الحدة التى نعيشها اليوم لم تكن موجودة فى السابق فى تداول الفكر


هل العلمانية فعلا منطلق الحرية ؟
سؤال اتركه لكم




55 comments:

loyalty said...

أعرف صديقة تركية ترتدي الحجاب في بلدها ، إذا ما سألتها عن الأوضاع و كيف تسير الأمور معها بسبب حجابها .. ترد علي قائلة : هذا الموضوع لا أحب أن أتحدث عنه لأنه يسبب لي ضيقاً بالغاً!!

طبعاً هي لم تشفِ غليلي بإجاباتها لكنها جعلتني أذهب إلى أبعد من ذلك .. إن كان مجرد الخوض في الموضوع يضايقها فكيف بالأمر برمته!؟
المهم ، أنه لا يوجد مايمنع الحجاب في النظام العلماني كنص ، لكن صدر قانون من بعض المؤسسات العليا يحظر ارتدائه في المؤسسات الرسمية و الجامعات التركية.


أما زوجة عبدالله جول ، " خير النساء " ففعلاً أمرهم معها غريب ، يعارضون انتخاب رئيس لأن زوجته محجبه !!
يقول عبدالله جول في تصريح للصحفيين :
أنا الذي سأصبح رئيساً للدولة إذا ما انتخبت و ليست زوجتي .

المضحك في الموضوع ، أن زوجة أتاتورك و أمه أيضاً كانتا محجبتان حسب علمي !

layal said...

العلمانيه ليست حريه
هي حريه لفئه علي حساب فئه اخري
هل يؤمن العلماني بوجوب حريه غيره في التفكير والتصرف وكل ذلك في حدود الادب والمشروع؟؟؟
لا اعتقد ذلك

salfa3ajeeba said...

sa7 ilsanik ya mishari:)

محـــــارة said...

ما انلام بمدونتك وماتحمل فيها من فكر

العلمانيه فصل الدين عن الدنيا وهذي بحد ذاتها دكتاتوريه لكن بصوره أخرى

أنت تطلق لنفسك الحريه وتطالب بأن يحمل كل شخص معتقداته وأرائه ويلبس بما تهوي قناعته

لكنهم على الدوام ينادونا بهذه التنظيرات إذا خالفة وجهة نظرهم بمجرد لبس الحجاب أو النقاب الي أكثر مايستفزهم يطالبون ويصارخون بأن هذا عقد وتخلف ومظاهر غير مقبوله مو أنتوا قلتوا حرية إذا الأجد أطبقونها على نفسكم قبل غيركم

يستفزني المتأسلمين والي يطالبون بإعدام الأخر لأنه يختلف معاهم وعلى الطرف الأخر أكثر أستفزاز الليبرالي العلماني الي يطالب بمعاقبة أي ملتزم لأن برأيه رجعي

الحرية الحقيقيه تحترم الأخر مثل مايكون دامه ماتجاوز الحدود العامه الطبيعيه الي على حسب الدوله الي يتواجد فيها

غريب أمرهم فعلا العلماني يعارضونك مو رغبه بأنهم يقتنعون لاااا بس عشان يطالبون منك الحجه الي تقنعهم ومهما بالأساس ماعندهم استعداد ولو لثانيه أنهم يحاولون يسمعونك

على سبيل مثال النقاب تقولهم أي نعم مو كل المذاهب أوجبته لكن فيه مذاهب ومنهم الحنابله قالت مثل مايفرض على نساء النبي فهو مفروض على نساء المسلمين كسائر أحكام الدين .. وفيه مذاهب رأت بالجواز كشف الوجه والأفضل تغطيته من باب درء المفاسد وعلى الطرف الأخر فيه مذاهب أكتفت بالشعر فقط

بغض النظر أحن مع أو نختلف لكن الأجدر نؤمن بأن فيه اختلاف ونتقبله عدم إقتناعنا بشيء مو بالضروري عدم وجوبه أو جوازه

وسعيده وااايد بالحال الي راح تتغير له تركيا بإذن الله .. لاعت جدنا من جنون العلمانيين بفرنسا وتركيا وتعصبهم ضد الحجاب

وسامحني على الإطاله بس موضوعك مثل ماكل مره اقولك دائما يحرك فيني شغلات وحجي كثير .. تحياتي ودعواتي الصادقه لك أخوي

أم النمل said...

hello bro

walh t3arfni ya mshari mafthm eb haswalf fa magdr ajawb ur Qu .. bs 7abyt a76 hal commenta hehe .. as usual interesting and nice post

thank you

7osen said...

تدري شنو المشكلة

المشكلة إن كل واحد يقول الحرية عندي

أنا أعتقد إن مافي حرية مطلقة بالعموم

بس المفروض إنا نحترم معتقدات الناس وعاداتهم


العلمانية عمرها ما كنت أهي الحرية

الحرية بالتفكير السليم
وبالفهم الصحيح

فراوله said...

مساالخير والكرامة
اخي العزيز
مشاري
طبعا العلمانية ليست هي الحرية
وباختصار شديد لاننا لانستطيع فصل اي شي بحياتنا عن الدين
فالدين لديه قاعده اساسيه وركيزة لا نستطيع الاستغناء عنها باي شكل من الاشكال
بحياتنا
ودمت بحب وود ابدا
ياصاحب القلم الشريف
:)

حسام بن ضرار said...

خير النساء فعلاً اسم على مسمى

ياليت يتعلمون منها بنات هالايام اللي يتفلسفون ... تقول : ماني متحجبه لأني للحين مو مقتنعه

تلقى الام عباية و يمكن حتى نقاب او بوشية و البنت كاسيه عاريه

من ردى الاهل

عموما عشان ما نطلع عن موضوعنا

انا - و اعوذ بالله من كلمة انا - مطلع على التاريخ العثماني و تاريخ تركيا الحديث بعد إسقاط الخلافه على يد مصطفى كمال

و هذا حكم اوربا على تركيا انها تظل علمانية و تحت حكم جنرالات الجيش

و كثير من الشعب التركي عندهم عقده من الاسلام و من تاريخهم العثماني ... مع انه يشرفهم

لكن هذا نتاج ما غرسه اتاتورك و ربعه

الزبده
ما اعتقد العلمانية كانت مظله للحريات

وله جان ما منعوا ارتداء الحجاب بفرنسا و المانيا و تركيا بالمؤسسات الرسميه

و جان احترموا حرية الاديان

حلم جميل بوطن أفضل said...

آراء حسين و ليال جميلة و أتفق معها

لا تعارض لحجاب زوجة جول و العلمانية. المنطق الذي يدفع به علمانيو تركيا غبيٌ جداً

أم كمال أتاتورك كانت ترتدي الحجاب أيضاً

!!!

vancouver said...

لو كان العلمانيون يحترمون
الراي الاخر كان ابسط شيء
احترموا الزي اللي الشخص يحب ويختار انه يلبسة

ما يمنعون البكيني ...حرية شخصية! بس يمنعون الحجاب
لانه ليس من ضمن حريتك الشخصية ان تغطي شعرك !! حسبي الله عليهم


انا ملاحظة عودة قوية للدين في تركيا اخر مرتين زرتها
حسيت اهتمام الناس اكثر بالدين
غيييير عن لما زرتها
بالثمانينات كانوا مثلا بس الشياااااب والعيايز يدخلون
المسايد عشان الصلاة


الله يثبتهم

جنون إحساس said...

لاء ما أشوف انها حريّة ابداً
لأنها تخدم فئة معينة
وهذا للأسف غير ظاهر بشكل واضح


أصلن شلون أقول حريّة واهيا تفصل منهج الحياة عن سياسة الدولة؟
قمة التخلف

qesat_5ayal said...

كما قلت كان الأولى باسم الحرية أن يدعوا الناس يمارسون طقوسهم لخاصة
:)

بالنسبة للحرية
له الحرية
وله الحرية
ولها الحرية

دون أن تدخل في نطاق حريتي

أي ان لا يأتي فلان من الناس
وباسم الحرية يلبس ما هو فاضح
أو يعمل ما هو ضد عادة أو تقليد متعارف عليه


شكرا على هذه اللفتة
وبالنسبة لتركيا
الخير قادم ان شاء الله

Maximelian said...

لا اعتقد ان العلمانية الحقيقة تتعارض مع حقوق العباد وحرياتهم الشخصية واللتي تتضمن نوع اللباس اللي يرتدونه
لكم علمانية تركيا من نوع اخر ..فثورة اتاتورك قامت على اساس طمس كل ما هو عربي او دخيل على القومية التركية .. وسار من بعده على على هذا النهج محاولين غربنة تركيا تسهيلا لدخولهم في دول الاتحاد الاورووبي

بس بالمشمش :]

Maximelian said...

لا اعتقد ان العلمانية الحقيقة تتعارض مع حقوق العباد وحرياتهم الشخصية واللتي تتضمن نوع اللباس اللي يرتدونه
لكم علمانية تركيا من نوع اخر ..فثورة اتاتورك قامت على اساس طمس كل ما هو عربي او دخيل على القومية التركية .. وسار من بعده على على هذا النهج محاولين غربنة تركيا تسهيلا لدخولهم في دول الاتحاد الاورووبي

بس بالمشمش :]

Alather said...

سبحان الله
الله يعز الاشلام والمسلمين
وبالنسبة لتركيا طبعا مو كل الاماكن ممنوعة
أتوقع مثل ما قلتوا الرسمية لان اعرف ناس مو بس حجاب ..لا نقابات ويروحون هناك

شكرا على الخبر
والربط في بداية الموضوع حلو

الطارق said...

مقالة رائعة اخوي مشاري ، العلمانية والليبرالية والشيوعية و الاشتراكية وغير ذلك من ايديولوجيات وضعية بشرية لم توضع إلا لتحقيق مصالح واضعيها ، وهذا أمر طبيعي فلا يمكن ان ينظر الإنسان ما يضر بمصالحه .

وعليه إذا حدث وتعارض التطبيق مع تلك الأيديولوجيا أي مع تلك المصلحة فلابد من ان يتخذ أصحاب تلك الايديولوجيا موقف الدفاع عن مصالحهم المهددة .

وهذا الذي يمارسه العلمانيون وغيرهم .

على أية حال موضوع العلمانية وانتخابات تركيا امر لي معه وقفة قريبا إن شاء الله اسعد دائما بمرورك مدونتي ، كما أسعد بمروري الدائم على مدونتك بشكل يومي تقريبا :)

تحياتي

الطارق said...

مقالة رائعة اخوي مشاري ، العلمانية والليبرالية والشيوعية و الاشتراكية وغير ذلك من ايديولوجيات وضعية بشرية لم توضع إلا لتحقيق مصالح واضعيها ، وهذا أمر طبيعي فلا يمكن ان ينظر الإنسان ما يضر بمصالحه .

وعليه إذا حدث وتعارض التطبيق مع تلك الأيديولوجيا أي مع تلك المصلحة فلابد من ان يتخذ أصحاب تلك الايديولوجيا موقف الدفاع عن مصالحهم المهددة .

وهذا الذي يمارسه العلمانيون وغيرهم .

على أية حال موضوع العلمانية وانتخابات تركيا امر لي معه وقفة قريبا إن شاء الله اسعد دائما بمرورك مدونتي ، كما أسعد بمروري الدائم على مدونتك بشكل يومي تقريبا :)

تحياتي

::heba:: said...

العلمانيه...
باختصار شديد ماهي الا جسر عبور لتلك الفئات المناديه بة..فلا منطق بعزل الدين عن الدوله....الدين هو نهج الحياه
وهو اساس تسير امورنا الحياتيه

اما بالنسبه لتركيا ...وعلمانيتهم الهدامه...فبراي لابد من الخروج من ايطار العلمانيه ..ولابد من تحقيق الحريات وممارسه الاديان لشعائرهم

لابد من التغير : )

Krakatoa said...

طالبة تصميم للحجاب من مصمم فرنسي

أبو إسحق said...

لاحظ اخوي مشاري انه فيه نوعين من العلمانيه في اوروبا - العلمانيه على الطريقه الفرنسيه و التركيه و اللي تبعد الدين عن كل مظاهر الحياه مثلا في الاماكن العامه مثل المدارس و الجامعات و نلاحظ انه هالدولتين كان الدين يحتل جزء كبير و مهم في تاريخها فكان هذا التاريخ انعكاس على علمانيتهم اللي جاء كرد فعل على ماضيهم الديني فكانت العلمانيه اللي فصلت الدين عن الحياه و المجتمع مو عن السياسه

اما العلمانيه من النوع الثاني فهي تبعد الدين عن السياسه لا عن المجتمع و الحياه و ما يمنع الحجاب او الصليب في الجامعه او المدسه و هذا النموذج من العلمانيه تتجه له بريطانيا بشكل كبير و بشكل شعبي رغم انها دولة دينية و الملكه هي رئيسة الكنيسه

انصحك بقراءة كتاب العلمانية الجزئية و العلمانية الشاملة للدكتور عبدالوهاب المسيري -شفاه الله-

شكرا لك :)

الحجـــيّه said...

السلام عليكم جميعا
أخ مشاري المشكلة ليس بالعلمانية وغيرها المشكلة أن أصبح التعصب سمى من سمات العصر كل فريق يفرض أفكاره على الآخرين وبس

أم الحجاب والإسلام كما قال رسولنا الكريم الف الصلاة والسلام عليه

عن أنس بن مالك ، قال : قال رسول الله ( صلي الله عليه وآله ) : يأتي على الناس زمان الصابر منهم على دينه كالقابض على الجمر

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ويل للعرب من شر قد اقترب فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسى كافرا يبيع قوم دينهم بعرض من الدنيا , قليل المتمسك يومئذ بدينه كالقابض على الجمر أو قال على الشوك قال حسن في حديثه خبط الشوكة

نحن نشاهد و ندرك انطباق هذا الحديث الشريف على واقعنا المعاصر , و ما سيأتي سيكون أصعب و أشد . فعلى المؤمن في هذا الزمان أن يبحث عن المؤمنين الصابرين مثله , لكي يخفف من وحدته و غربته , و لكي يتواصو بالحق و بالصبر . فصحبة المؤمنين و مجالستهم و رؤيتهم من أنجع أساليب تذكر الآخرة و تجديد النشاط لمواجهة النفس و الشيطان . فلا تكن كالشاة المنفردة حيث يسهل على الذئب افتراسها . كما لا بد من إكثار ذكر الله تعالى بالليل و النهار سراً و علانية . فاستعينوا بقيام الليل فإنه خير معين على الآخرة و الدنيا .

3AJEL said...

التطرف مو زين في كل شيء

هذا مبدا

اما العلمانية المعتدلة فهي اكثر ضمانة لحقن دماء الابرياء من الهدر

وخير مثال الهند

Mishari said...

loyalty العلمانية ترى اقصاء اى مظهر وليس فقط فكر وهذا يجعلها دولة غائبة

ام زوجة عبدالله غول فاتوقع انها بالرغم من الاعتدال التى تحاول الوصول اليها الا انها ما فعلته يشكل ضربة لها للعلمانية

dr.Roufy said...

السؤال حول ما اذا كانت العلمانية فعلا..رساله تعني بالحرية
يفتح ابوابا كثيرة
لكن من واقع ما أراه من علمانيي هذع الأيام..أراهم أنهم أول من تورط في فخ التعصب
والحجر على حريات الآخرين
فمثلا ان خالفت بعض هؤلاء في الرأي أو الفكر
فأت لا شك ارهابي..ومنغلق الفكر
للأسف هكذا صارت الأمور معهم
التعصب..صار وباء العصر..حتى من مدعي الحرية

أما عن حجاب خير النساء
فقد قرأت أخيرا انها تعاقدت مع مصمم أزياء عالمي ليبتكر لها..حجابا أكثر عصرية وغير تقليدي كما وصفته هي
ولعل هذه محاولة منها
للتقرب لهؤلاء المرضى بالحجاب فوبيا ان جاز التعبير

Mishari said...

layal : نفس الوجهة التى انظر اليها

Mishari said...

salfa3ajeeba : صح بدنج :)

Mishari said...

محـــــارة : باقتبس عبارة من كلامج

((
يستفزني المتأسلمين والي يطالبون بإعدام الأخر لأنه يختلف معاهم وعلى الطرف الأخر أكثر أستفزاز الليبرالي العلماني الي يطالب بمعاقبة أي ملتزم لأن برأيه رجعي))

هذا الكلام بالضبط ما يستفزني
المشكلة ان العلمانية تنادى بالحرية
ولكن ماذا لو كان احدا يريد ان يعيش فى ظل العلمانية ولكن متمسك بدينه وسواء بشكله او تعاملاته هل نقصيه من المجتمع؟

Mishari said...

أم النمل : يا اختى مرورج بروحه كافى :)
انتى الحين تخرجتى واستانسى
:)

Mishari said...

7osen :صحيح ما فى شى اسمه حرية مطلقة
بالاخير لازم يكون فى خط احمر متفق عليه

Mishari said...

فراوله : فى ناس ما عندهم مشكلة بفصل حياتهم عن الدين نهائيا وان يكون فقط مقصور بالمسجد وبس

Mishari said...

حسام بن ضرار : صحيح كلامك ان قيادات الجيش اهيا المتحكم
ولكن الحظ تغير بسيط فى تركيا وقد تتغير موازين القوي فيها
فقط ننتظر ونرى
وخير النساء استخدمت طريقة ذكية

Mishari said...

حلم جميل بوطن أفضل : العلمانية عندما طلبت بفصل الدين عن الدولة
طلبته بطريقة مجحفة
وجعلت الدين مقصي
وهذا بحد ذاته لا يملك من الحرية شئ

Mishari said...

vancouver : كلامج عين العقل السماح بالتفسخ وعدم السماح بارتداء الحجاب؟
شئ غريب



من زمان مو كاتبة شئ جديد ؟

Mishari said...

جنون إحساس : مو اللى نعتقد احنا ان منهج حياة
اهم يعتقدون فيه ان مدعاة تخلف

Mishari said...

qesat_5ayal : ما هو مسموح وما غير مسموح يتم تحديده عن طريق رؤياهم فهم لايريدون ان يقوم احد بوضع ما يقيد اى شئ او يظهر مظهر دينى

Mishari said...

Maximelian : بالعكس يا عزيزى التضييق فى فرنسا والحوادث العديدة فى السويد وغيرها دليل على اقصاء اى مظهر دينى مما يسفه الفكر العلمانى وخوفه حتى من الجانب الشكلى للاسلام

Mishari said...

Alather : يا اختى نعلم انهم يسمحون للناس ولكن هناك تضييق علمانى شديد على المسلمين وكل هذا استماتة علشان يندمجون مع اوربا

Mishari said...

الطارق : اولا اخى الكريم ننتظر منك المقالة عن الوضع التركي
ثانيا
لا خلاف فى حق الدفاع عن اي ايديولوجية ولكن الفكر الاقصائى عن الفكر المقابل لماذا يسرد بهذه الصورة؟

Mishari said...

::heba:: : تركيا تمر بصراع بين ان تلتصق بتركيا وتنسى ماضيها العثمانى وهذا ما يراد من قبل العلمانيين
وبين ان تعود للاسلام وتنتعش وتسترد عافيتها واعتقد ان الدول العربية يجب ان يكون لها دور فى ذلك

Mishari said...

Krakatoa : مو فرنسى تركي عايش فى فينا
من مواليد 1968

Mishari said...

أبو إسحق : اولا اخى بو اسحق ممكن تقولي وين احصل هالكتاب ؟

ثاني شئ الدولة العثمانية التى كانت فى تركيا جعلت منها مزدهرة وممتدة وعاصمة كبيرة للدول الاسلامية
في حين الدين فى فرنسا كان اجحاف وظلام لسنوات طويلة
ولكن ما حدث ان القوة التى استطاعت قلب المفاهيم فى تركيا واظهار الانقلاب من خلال جنرالات الجيش هو ما عمل ما عمل فى تركيا

Mishari said...

أبو إسحق : والله يا اختى الحجية كلامج مثل البلسم وخصوصا الفقرة الاخيرة

نعم نحن نعيش فى غربة ولكن رب العالمين لا يتخلى عن عباده وقد يرى ما نقوله البعض مدعاة للسخرية ولكن الله يعلم بواطن الامور

اشكرج اختى الكريمة وجزاج الله الف خير

Mishari said...

3AJEL : ما اعتقد ان هناك ما يسمى بالعلمانية المعتدلة
فاساس الفكر هو اقصاء الغير وعدم التعايش معهم

Mishari said...

dr.Roufy : هذا ما اردت ايصاله
ان العلمانية بدأت بالحرية والمناداة بها وفجأة تطالب باقصاء الغير وان ما ينتهج غيرها هو متخلف ويعيش فى ظلام ولا يتطور

قد يكون الفكر المقابل قد تشوه بسبب اشخاص شهوا الاسلام بسبب تعاملاتهم وتصرفاتهم ولكن هذا لا يعنى ان الدين لا يكون هو المنهج الاساسي

Kuw_Son said...

نعم الزوجة و الرمز ..

أتمنى أن يصبح الحجاب رمزا في تركيا يوما ما ..

برنسيس إيكاروس said...

ابني الغالي مشاري
شكرا على هذا الموضوع الحيوي
الساخن الذي يرفع من شأن ديننا دين الاسلام الجميل السمح
أما الحرية فهي أن لا أتعدى عل حرية الآخر وأتركه يختار ما يلائم فكره و قناعاته
سواء الدينية أو الاجتماعية أو غيرها من عناصر الحياة
وأحترم الثوابت والعادات والتقاليد والأفكار لكل الأديان والمجتمعات و أتعايش معها بكل شفافية
نحن كمسلمين نستطيع أن نجعل الآخر يحترم
ديننا ويحترمنا
بلغة الحوار الحضاري
والابتعاد
عن لغة الارهاب
لأنها لا تولد إلا الخراب والدمار
والحقد واراقة الدماء البريئة
مودتي

kila ma6goog said...

ما عندي شي اقوله

:)

hamdool said...

Thanks alot for
bring this up Mishari :)

I enjoyed reading ..

ButterFlier said...

عندي شي أقوله

حنطفيس said...

مـزقـي يا ابنة العرب الحجــابا

واسفـري فالحيـاة تبغـي انقــلابـا

مـزقيــــــــه واحرقـيه بلا ريــث

فقــد كـــــان حـارسـاً كـــــذابـا

Mishari said...

Kuw_Son : سيأتى ذاك اليوم باذن الله وسيكون للاسلام الشأن العظيم

Mishari said...

kila ma6goog :

ButterFlier

بطلوا من سوالف التسويق
:)

Mishari said...

hamdool : thax for ur reading dear

Mishari said...

حنطفيس : انا اقول خلك على الحنطفيس ابرك

:)

عــــاشــــه said...

شي عجيب إنه حتى المسيحيه تأذت من العلمانيه

في فرنسا القساوسه مجتمعين يناقشون ليش المساجد تزدحم بالمصلين ويفترشون الشوارع والكنائس تكاد تخلوا من روادها

واجمعوا على أنه السبب وراء هذا الأمر هو فصل الدين فصلا تاما عن حتى مماراسات الفرد اليومية

الله يقوي خير النساء أمام أسياد العلمانيه في بلاد الترك